Wednesday, October 14, 2009

الجانب الآخر من الحكايا





أشعر بالإثارة
هذه كلمة انيقة استخدمتها كغطاء لحقيقة الأمر عندما أرتكب مصائبي الصغيرة
أو جنوني الذي أجيده .
بهجة ممارسة الأسرار غائبة عن عالمي بمعدل أكبر من كل البشر الطبيعيين
الأسرار تلك المقيته البلهاء .

النوم الذي يرفض أن يجئ كل ليلة إلا عندما أقص له حكاية جديدة
الحكاية الجديدة التي تؤرقني ، فأبدو كمتسولة لا تجيد المهنة جيدا ،وتحقق ربحا لا يكفي لجلسة مسائية في جروبي تمكنها من التلصص على حكايات البشر على الطاولات المجاورة
الحكايا المتكررة هناك
رجل وامراه والكثير من الكذب والزيف والعطور والأصباغ

ميدان طلعت حرب الذي لا اتوقف ابدا عن الدهشة لحظة أن المحه مقبلا عليّ من اي اتجاه اسلكه
الميدان الذي يبدو كألبوم ذكريات مع من أحب
الميدان والمطر ومخاوفي ودموعي وصوت ضحكاتي ،
الميدان الذي يجيئني معك في الحلم / نرقص سويا هناك تحت أضواءه الجميلة ورايات ملونه تشبه تلك التي اغرقت العالم يوم غادر رمسيس ميدانه وسهرنا جميعا حتى الصباح في الشارع
نلوح له ، ونمنع دموعنا ودموعه
الميدان الذي أطبقت فيه على يدي وعبرت بي كل الزحام
واستطعت أن تجد لنا مركبا سحريا يعبر بنا للجانب الأسطوري من الحكاية
هناك حيث أنا وأنت
وكل هلاوسنا وهذياننا بشأن الكتابة والأحلام والأطفال والأمطار والحكايا

هناك أرض تشبه ارض ماركيز اللعينة التي ضللت الموت ، فعاشت بها قرية سنوات طويلة دون ان يصل لهم الموت والحزن والفراق
هناك حيث يكون لديّ متسع من الوقت لحل شفراتك ، ومعالجة أحزاني
وصنع كعكة كبيرة تكفي حفل شاي أجمع فيه كل من نحب ، أراقص فيه كل صديقاتي
وأغيب في حضن كل اصدقائي بدافع الفرحة والود

الميدان والأسرار البلهاء والحب والنوم الذي لا يجئ

كلها اشياء تملئني حنين إلي الجانب الأسطوري من الحكاية .



6 comments:

حازم شلبى said...

شهرزاد 000 قبلك كانت الحكايا شاردة والان باتت الحكايا شاهقة 00 ثائرة 00 ترفض النوم مثلك 00 ترقص تحت اضواء الميادين وتحت الرايات

شهرزاد 00 غنى و أحكى و لا تتوقفى حتى لا يموت الحلم فى أعين الطيبين

خالص مودتى و تقديرى

SAYED SAAD said...

الاشياء وارتباطنا بها وخاصة الاماكن يكون لها علاقة جميله بنا ،،، عندما نشعر ان تاريخنا منقوش على ارجائها بحرف لا يقدر ان يقرأها غير ذاكرتنا
كوني بخير
سيد سعد

hanan said...

طب ممكن آجى حفلة الشاى دى
بس ياريت تكون كعكة تشوكليت

يا مراكبي said...

جميل هذا الجانب الآخر من الحكايا

وأتساءل؟

هل توجد جوانب أخرى؟

شفـقــة و إحســــان said...

أراقص فيه كل صديقاتي
وأغيب في حضن كل اصدقائي بدافع الفرحة والود

المقطع ده عاجبني
بس اوعي تقولي لشفقة

مع تحياتي/إحسـان

Anonymous said...

رائحة ميدان طلعت حرب وتجربة اقتسام الاشياء والتسكع والحلم جربتها مع وحدك افتقدك وافتقد جولاتنا
ام حمزة

 

كراكيب نهى محمود © 2008. Design By: SkinCorner