Friday, February 22, 2008

في محراب السحر


في بلاد النوبة البعيدة
حيث لم تعرف روحي ذلك الطريق من قبل لم تطأه أرضه أحلامي أبدا أبدا
كانت أحلامي منقوصة مهترئة بزحام قاهرتي المهزومة بعوادمها واضطرابها واحزاني الذائبة بها .

الطمي الأسود ..
الهواء الآخر ذلك الذي تسلل لمسام أوجاعي واضطرابي
أن أفرد جناحي قلبي
استسلم كنصف مكسور من القمر أغادر لأخر حدود جاذبية ارضي
تفتح المعابد أسراراها .. عند قدس الاقداس امتثل
تمنحني حتحور مفتاح الحياة ترسمه على يدي بالحناء .. تلبسني دلاية من الفضة تنفخ بروحي تزيل من قلبي حبك الذي اخترقه كرصاصة
تزيله بطقوس مجربة تخصها وحدها .
في لفافة من الكتان تضع ما تبقى من قطرات الدم المحملة بوجودك
تكتب بالهيلوغرافيه طلاسم الشفاء
تمسح على راسي من ماء النهر المقدس
بينما تترك إيزيس وليدها حورس تلقمني ثديها أشرب .. ارتوي .. استكين


أن تخرج من رحم الموت أقوى
أن تعيد الاحزان صياغتك .. تتجدد كما النهر يملئك الإيمان والعزيمة بأن شئ في الحياه أجمل من اهدارها
عند الوصول لحد التشبث بالحياة يتداعى كل الضعف تولد من جديد

تمنحها حتحور بداية جديدة .. لا تنوي أن تضيعها .

في بلاد النوبة البعيدة ..
أتوه في الفتها
أنعجن في طيبتها
أقع في هوى ذلك العالم النقي الغامض الذي وارب لي شبابيك السحر
أخذ عقلي وترك لي طمأنينة الشرود .

أحمل لك من هناك
بعض أعواد الخوص .. .. رصاصة حبك التي خرجت من قلبي ملفوفة بكفن من الكتان
أحمل لك قطرات من ماء النهر من المنبع البعيد حيث تتحمم نفرتاري
ذرات رمل خصب كنت سأنجب لك أطفال في نعومته .. اطفال بقدر ما يسع العالم ويحتمل العمر.
حبة طمي سمراء لتكتمل التعاويذ

اتحمم معك قرب الفجر في منبع النهر عند اكتمال القمر نصل لنهاية الرحلة
هكذا نتجرد من ملابسنا تبتل كل ذرات أرواحنا .. يصل الماء لقلبك ويمس جرح قلبي أبرء تماما
أصرخ من النشوة
يختلط الماء والدم والرمل والطمي فيضان من كل اتجاه لحظات وينتهي كل شئ
قبل ان نفترق أكرر معك ما فعلته ايزيس معي في المعبد
أغادر المشهد بينما لازالت قطرات من الحليب باقيه على شفتيك.

التاريخ - 2 فبراير
المكان -أسوان
الصورة - للريس حميدو بعدسة سالي نبيل

9 comments:

أميرة غجرية said...

نونا.. برغم اني قريت البوست ده قبل ما يتنشر (دي يا جماعة ميزة السفر مع نهى بس والله كان بدون ترتيب) إلا اني قريته تاني وتاني وتاني.. وكل مرة ببقى مبهورة باختزالك الجميل، فبرغم انها كلمات قليلة إلا انك بتقولي كل حاجة وبشاعرية رائعة واحساس مرهف.

حنيــــــن said...

البدايه
فى يوم الفالانتاين
طلبتنى هاله " صاحبتنا " علشان تقوللى كل سنه وانتى طيبه
وكانت مذهوله وغضبانه جدا
وقالتلى قريتى بوست نهى
" من تعاويذ السحر "
وقلتلها انى تقريبا بطلت ادخل المدونه لانى كل فتره احب اطمن عليكى
بدخل اتفاجئ بعبارات وجمل خادشه بتدايقنى جدا
وعلقت كام مره كده
وانتى الحقيقه مررتى تعليقى وكانت حاجه جميله منك
حكتلى هاله على البوست
وبالاخص بدايته
والله انى ما صدقتش نفسى
يمكن بقايا براءه مازلت احتفظ بيها
مش عارفه
اللى فاكراه انى طلبت منها تعيد تانى الجمله اللى اشك انى سمعتها صح
وكررتها
وطلبت منى ادخل اقراه
وصدقينى لما اقولك انى من يومها وانا مش قادره ادخل
يمكن خايفه الاقى الكلام ده فعلا مكتوب عندك
مش عارفه
ودخلت وقرات البوست ده النهارده بس
و نزلت واحده واحده
لحد ما وصلتله
:(((
بصراحه شيئ مقزز جدا
ومقرف للغايه
انه يصدر من بنت متربيه الكلام ده
عارفه
انتى لو واحده انا ما اعرفهاش ماكنتش هاقدر اكتبلها التعليق ده
مش لانها ما تهمنيش
لانى ما اعرفش خلفيتها
لكن انتى ؟
فيه ايه ؟
انا مش هاتكلم على اللى علقوا عندك وقالوا الله هايله
رائعه
ما حصلتيش
يا بنتى اى واحده هاتمشى عريانه فى الشارع الكل هايقف يتفرج عليها
وهايتبسطوا بيها اوى كمان
وممكن اوى يصفقوا لها ويحيوها
هل معنى ده انها حاجه جميله ؟
ده مش مقياس
مع احترامى لكل التعليقات من كل الشخصيات
محتاجه اقولك تانى ارجعى للكتابات الجميله الراقيه اللى كنتى بتمتعينا بيها ؟
انتى لسه مشاعرك جميله وبتعبرى بكل الرقه والنعومه عن اجمل الاحاسيس
انا كل اعتراضى على الجمل والتلميحات "اللى بقت مباشره جدا" اللى بتصرى تقحميها فى كل كتاباتك دلوقتى
فاكره قريبتى اللى كانت بتخطف منى كل رواياتك ؟
من فتره شفتها واتكلمنا عنك وكانت متدايقه جدا
وقالتلى ايه اللى حصل لصاحبتك ؟
مش دى اللى كنت بأقرا رواياتها الجميله ابدا
وبطلت تدخل مدونتك هى كمان
انا متأكده انك هاتمررى تعليقى ده
اظن مش ممكن تسمحى بمرور تعليق فاضح زى اللى جالك على بوست من تعاويذ السحر
وماتمرريش تعليقى
ولا ايه ؟

ونيــــــس said...

خليط من الروحانية و الجو الأسطورى الأخاذ..تتحدثين بمنتهى البرائة عن ما يصفونه بالتابوه و المحرم قولة، قد يكون فيه ما ينافى طباعك الشخصية, لكن الكتابة لا تعرف الحياد..انتى تكتبين عن مشاعرك فلا تكتبين مبتدأ و تتركين الخبر..ملحوظة صغيرة، ما هى الهيلوغرافية؟ و هل تقصدين الهيروغليفية؟

تحياتى

sally said...

قبل ما أعلق على البوست كله عجبتني أوي كلمة "طمأنينة الشرود " لاني حسيت الحالة دي بالضبط لما كنا هناك حيث يشعر الانسان بحالة من الصفاء الذهني والروحي بعيدا عن حياة القاهرة الملوثة شكلا وموضوعا. شعرت وكأن عقلي صار كالصفحة البيضاء يريد أن يسقط كل ما علق به من شوائب التلوث والكآبة ولو لفترة مؤقتة فعشنا حالة من السلام الداخلي والسكينة و"الطمأنينة" لكنها سرعان ما زالت.

وكمان تعبير "أن تخرج من رحم الموت أقوى وتعيد الاحزان صياغتك" يجنن لان فعلا الاحزان ممكن أن تغير تماما نظرة الانسان لما حوله لكن يبدو أن هذه القوة وإعادة صياغة انهارت في آخر البوست لتتحول إلى "النشوة" و"فيضان من كل اتجاه". ياللا ربنا يهنيكو.

وبشكل عام بوست تحفة وفي صور حلوة أوي خصوصا استخدامك لمفردات من صميم البيئة زي حتحور والمعبد والهيروغليفية والكتان والنيل (اللي مشفش النيل في أسوان يبقى ماشفوش طول عمره اللي عندنا هنا ده حتة ترعة حقيرة). كل ده خلق جو فرعوني أو نقول أسطوري ساحر

كنت بس عاوزة أعلق على حاجة تشبيه كتابتك بواحدة ماشية عريانة الناس بتهللها وخلاص ده أنا باختلف معاه بشدة. أولا لان كتابتك لا يمكن تشبيهها بواحدة عريانة ولا احنا بنحب نتفرج على العريانين ونسقفلهم ونهللهم. فالمرأة العارية ليس بها أي جمال ولا تجذب إلا السذج محدودي الافق. وبالتأكيد هناك كتابات يمكن أن توصف بهذا الوصف لانها تكون مجردة من القيمة الجمالية والفكرية ولكن لا يمكن أبدا أن نطلق على ما تكتبين هذا التعبير القاسي الذي يجور على موهبتك ككاتبة مبدعة صاحبة نظرة متأملة للاشياء.

وللانسان مطلق الحرية في أن يكتب ويعبر عما يشاء لكن يبقى المحك هو كيفية التعبير. فأرقى الاشياء يمكن التعبير عنها بفجاجة وأعقد المواضيع وأكثرها حرجا يمكن التعبير عنها برقي وعذوبة المهم هو اختيار وسيلة التعبير. فالموضوع المهم تضيع قيمته إذا تناوله كاتب جاهل سطحي والحادث البسيط العابر يتحول إلى عمل خالد إذا تطرق له كاتب واع متأمل.

sally said...

يا سلام يا سلام على الصورة التحفة ايه الفن ده

teba said...

نهى
كلماتك جميلة وراقية
وانثى جميلة هى اللى تحس كدة و تعبر عنة بمنتهى الاريحية و التلقائية
تعليق بسيط على حنين..بحترم وجهة النظر الاخرى جدا..لكن بكرة المصادرة و الاحكام الجاهزة و المعلبة ..زى السينما النضيفة و السينما اللى محتاجة تاخد شاور

محبتى

أميرة غجرية said...

نونا.. أنا مش من عادتي كتابة تعليقات كتيرة.. بس بصراحة أنا كمان اتضايقت جدا من تعليق حنين. أنا طبعا باحترم الرأي الآخر وعارفة انه من حقها انها تعبر عن رأيها. بس حسيت انها ظلمتك في رأيها لأنك لمستي بقلمك أكثر المواضيع حساسية (خصوصا لما تتحدث فيها امرأة) ولكن برقي شديد واحساس مرهف وبمواربة توصل المعنى ولا تؤذي وتصيب القارئ بالخجل عندما يراه آخر وهو يقرأ البوست الجميل ده. الحكاية ملهاش دعوة بالتربية ولا الاخلاق. وأنا وغيري وأكيد حنين كمان تعثرنا في بعض الاعمال التي لم نستطع اكمالها بسبب فجاجتها وأسلوبها المباشر بس أكيد أعمالك اللي فاتت واللي جاية مش فيهم.. تصدقي كمان ان حنين بتعليقها ده خلتني ارجع لبوست "من تعاويذ السحر" واخد بالي من مستوى تاني للكلام أنا مكنتش واخده بالي منه خالص في الأول.

كراكيب نـهـى مـحمود said...

أميرة غجرية - اسماء شكرا لكي على تعليقك الاول والثاني
كانت صحبة جميله اسعدتني لمائه عام قادمة

حنين - صديقتي الغاليه شكرا لكي اعتذر عن المضايقة التي تسببها لكي كتابتي كل المودة لك

ونيس- نورت كراكيب شكرا لزيارتك وكلامك
اه هيه الهيلو غرافيه بتاعت المساخيط مودتي

كراكيب نـهـى مـحمود said...

سالي باشا - احنا لينا بركة غيرك وغير صورك شكرا على تعليقك ويا رب نكرر طمانينة الشرود تاني قريب محبتي

طيبة - لا اعرف ماذا اقول لك غير شكرا على قناعاتك ورقتك

 

كراكيب نهى محمود © 2008. Design By: SkinCorner