Sunday, December 16, 2007

ما أحلى الرجوع

أن يعود إيهاب من السفر بعد غياب شهر
أن أربت على كتفه في محاولة لابدو عنيفه
وانا اقول بنبرة احاول أن اجعلها غاضبة – متسفرش تاني أبدا-
عند منتصف المسافه بين رغبتي في التعبير وإخفاق قدرتي على ذلك أصمت
اتلقى ابتسامة منه
أدرك بها انه يفهم كل شئ
..
يذكرني ذلك بأني لم اسمعه يوما يتحدث عن حبه لأمي رحمها الله
لكني أعرف انه كان اكثر أبنائها برا بها ..
لم يخبرني يوما أني أخته الصغرى الغاليه
لكنه ينقل لي ذلك عبر الصمت الغارق في الأفعال
إيهاب هل كنت احتاج لثلاثين يوما لا يقاسمني فيها هواء هذه الارض
لاعرف اني ارتعد من فكرة غيابه وان وجوده يصنع لي سماء ناعمة من السحب الرقيقه
وإن كنت مشغوله وهو مشغول لا القاه ربما بالأسبوع

يقابلنا في مركز الاشعه نذهب للغداء نتلهي عن المرض والالم ..
ينظر في عيناها برعب الدنيا كله لكنه يطمئنها
يجلس معنا في انتظار نتائج الأشعه .. نفرح ونقلق ونبكي معا
يقبلها على راسها قبله سريعه يربت على كتفها تأخده في حضنها بلا كلمات
يوقظها كل يوم على تليفون صباحي منه يتحدثان في كل شئ يعيدا الحكايا المكررة ..
طوال 12 عاما الفارق بين رحيل أمي وأمه لم ينقطع تليفونه الصباحي لها
قبل ان يعاود المرور في اي وقت من اليوم
ندخل جميعنا المطبخ نصنع الغداء نضحك
ونلعب بلاي ستاشن ثم غزو الفراخ على الكمبيوتر في السنوات التي احتل فيها الكمبيوتر المكان
عندما ماتت
مر بمأزق رحيل أمه للمرة الثانية ..
جلس إلى جواري ليله رحيلها بعد ذهاب الجميع يخيط لي أزرار الجاكت الأسود لأني لا أعرف وضع الازار
عند هذه الايام اعاني من فقدان للأحداث لا اذكر الكثير ربما لأني لا احتمل ألم الذكرى
لا اذكر تفاصيل كثيرة رغم مرور عامين فقط لكني اذكر ذلك الحب الذي بقى واضعا بصمته من كل ما حولي .

أحب أمه لانها اختارت لي أسمي المهوسة أنا به ..
أحبها لانها كانت تغني لي بصوت عذب شجن وهي تصفف لي شعري بضفيرة جميله
لم تكن امي تعرف ان تصنع مثلها.. احبها لسبب عرفته عندما كبرت
أحبها لأنها كانت رحمها الله تحب أمي وتحبنا جد تحبنا بإخلاص وطيبة ورقة ملاك ..
وعدتني أن تعلمني كيف أصنع ضفيرة جميله مثلها
ووعد إيهاب امي أن يترك لها أبنه الصغير احمد عندما يصل لمرحلة الابتدائي
لتذاكر له وتأتنس به
وها هي أمي رحلت قبل ان ينهي أحمد عامه الثالث في المدرسة
وها هي خالتي غابت عندما وصلت أنا للإعدادية وقصصت شعري
وغابت ضفيرتها وصوت غنائها للأبد .






14 comments:

تسـنيم said...

حمد الله على سلامته يا نون

أنا قريت اهدائك ليه على المكعبات

بس سؤال غبي معلشي أنا بقيت تخصص أسئلة غبية

هو إيهاب أخوكي والا ابن خالتك:$

شيمـــــاء said...

ايهااااااااااب
عايزين نضرب ملوخية سوا
ايه رايك

:D

فينك يا عم .. البت كانت عايزة ظبط زوايا منك

انت وبنتك تونة هانم ظبطوها بقى

اشوفك قريب ان شاء الله عندها

e7na said...

ازيك يا استاذه

اسف على التحليق خارج السرب

حالة حب مزمنه

روووووووووووووووووووعه كالعاده

كراكيب نـهـى مـحمود said...

تسنيم- تمام هوه ايهاب صاحب الاهداء
السؤال مش غبي الاجابة هيه اللي هبله شوية هوه اخويا وابن خالتي الاتنين

شيماء- وانا بكتب البوست ده كنت قلقانه من رحاب ومنك انتي وهاله وترتيل وعمرو وقلت اجيب سيرة الملوخية وبعدين قلت بلاش فضايح بلاش تيجي مني هتيجي من حد منكم اكيد
انما عن تونه هانم لسه شداني من شعري امبارح بسبب لونه الجديد وقالت لي بالحرف الواحد انها احلى مني لو عايزة تشوفيها احجزي عشلان هيه بتروح الحضانه الايام دي ومش فاضية

احنا- اشكرك على قراءتك لقصتي في اخبار الادب وشكرا لانها عجبتك
مودتي

Reemo said...

كل ما بدخل عندك بحس ان الدنيا لسه بخير
متسألنيش ليه
لانى معرفش
بس كل حاجه بتقول انها لسه بخير
:))

كل سنه وانتى طيبه
عيد سعيد عليكى يا جميله
وان شاء الله العيد الجاى يكون كله فرح وسعاده عليكى
قبلاتى
(K)

سهــى زكــى said...

حمد الله على سلامة أيهاب ، اخوك وابن خالك ودا الحمد لله عشمى فى عائلتك يا نهى انهم ميخرجوش من هنا لاحسن الخير بقى قليل قوى ، وبالمناسبة يا نهى أنا سعيدة اوى بالتطور اللى حاصل فى شخصيتك وكتابتك وبجد انت ماشية تمام اوى فى خط مستقيم فى اتجاه النجاح ، ربنا معاك ويوفقك فى كل خطوة ومتنسيش تسليملى على الاستاذ محمود والدك صديقنا وصديق مقهى التكعيبة .

ام حمزة said...

ايهااااااااااااااااااااااااااااااب
واتجراتي تكتبي عنه قال وقلقانة مني ده انتي لازم تترعبي
اصل ايهاب ده روحي روحي روحي
سيبوني انا احكي عنه بس ماعرفش ليه معلق مع الاكل بالذات والتورتة اللي فضل يزلني بيها 3 سنن والكشك اللي كنت اول مره اعرفه عندنا وطب علينا وانا مدمرة الاطباق
بس مش فاكرة وهو بيخيط زراير الجاكت كان بيعمل ايه؟ كان بياكل فتة وجنبها كيك يانهي وماسك علب عصير المانجة خايف حد يخطفها منك
وسايب مخاليق ربنا كلهم ورايح ينده جوزي عشان ياكل اه ماهو عشان يدخل معانا في لعبة الذل
بس ايهاب جنب الست تونة ملااااااااااااااااااك كروان نسمة
الهانم اللي كانت هاتخطف مني جوز قبل مايبقي جوزي وعماله توريله الوان الروج ومن يوم ما اتخطبتله وهي مقطعاني
سيبك من الفضايح بقي الواحد يقول كلمة الحق ايهاب ده جه في زمن مش بتاعه زيك كده يانونه كوكتيل بينك وبين حمادة وطارق وكفاية ان كل ماسمع صوته افتكر امنا الله يرحمها
ربنا مايحرمك من حبايبك ابدا
بس تبقي عرفيني وانا جايه لو هو موجود عشان ماجيبش حمزة معايا احسن يفتكره كيكه
بحبك

fawest said...

أنا موافق سهى فى إن فى إختلاف فى كتاباتك على طريق التطور أما النسبه لشخصيتك فيمكن سهى تعرف اللى معرفوش
مش بس قصتك فى أخبار الادب الى أدتنى الاشارة دى
بس برضوا أن فى شخصيه من لحم ودم فى كتابه البوست دة مديه مذاق جديد فعلا
أستعيد مثلا " أن تكون محمد هاشم"وشويه بوستات فيها ناس و شخصيات و اسماء
أعتقد أنها أجمل
وطلاما الكتاب القادم روايه
فمن هذا المنطلق أقول أننا هنلاقى نهى وكتابتها مختلفه و أجمل
فهمانى
أقصد تطعيم كتاباتك بسخصيات

كريم بهي said...

ما أحلى الرجوعْ
واحلى الكلام
بصوت الدموعْ
ما احلى العيونِ
من غير دموعْ
وأحلى العيونِ
بنفس الدموعْ

نفس الدموع
تلوح بالسلام
ونفس الدموع
مرآة الغلام
قد عاد الغلام
بالورد
بالزمن
بالايام
ما احلى الرجووووع
فى حقيبة الايام

سلاااام

مجرد ارتجال او فضفضة يعنى
وكل سنة وانتى الطيبة الحب والحنااااان


كـ
ـر
يـ
ـم

بـ
هـ
ـي

مصطفى السيد سمير said...

اسمحيلي اقول لك انها من أجمل المدونات اللي دخلتها
ولقيت نفسي فيها
شكرا على اللحظة الجميلة
وأتمنى تشرفيني

سندباد said...

السلام عليكم

عارفه; أجمل ما أستمتع به في عالم الكراكيب هو عندما أرى حروف و أسمع نبرات نهى الإنسانة

حمد الله على سلامته
يا إيهاب متسفرش تاني أبدا
يا نهى عيد مبارك سعيد وكل عام وأنتم بخير وسعادة
ولا أراكم الله لوعة فراق الأحباب

تقبلي مروري و خالص تحياتي لكما

teba said...

نهى
حمدللة على سلامة ايهاب و سلامتك
اللى شكلها رجعتلك تانى برجوعة
اجمل حاجة فى الكون ان تربطنا بأهلنا علاقة دافية و مش عادية

كل سنة و انتى بخير

fanan fa2eer said...

كل سنة وانتي طيبة يانهي وحمد الله علي سلامة ايهاب

اللهم اغفر وارحم موتانا وموتي المسلمين

تحياتي

Anonymous said...

النهارده بس حسيت انى ما نزلتش مصر من سنه ونص.
ربنا يرحم والدتك ويا رب تيجى السنه الجايه تحجى لها.
كل سنه وانتى طيبه.
محمد من جده

 

كراكيب نهى محمود © 2008. Design By: SkinCorner