Friday, December 21, 2007

شطرنج


أرتعد من الترتيب المتقن للأشياء
في أعماقي أحن دوما للفوضى
للتحرر من وطأة النظام والالتزام
أسعد أوقات حياتي هي التي أقضيها في الشوارع
بلا فكرة مسبقة عن المكان الذي اقصده طالما سينتهي بميدان عبد المنعم رياض
أسعد اللحظات تلك التي أقوم بها بعمل لا اعرف أن أقاومه أخفق في تجاهل الحاح رغبته داخلي

يؤلمني الجمال شبه الكامل ..
الاشياء الناقصة تبدو ملائمة أكثر لمزاجي
تبدو حقيقية غارقه في الحياة
تلك المهووسة أنا باكتشافها وبما تبعثه في نفسي من دهشة وجنون يلائمني

ذلك المأزق الذي أعانيه الآن
انحراف ذوقي ومزاجي عما نشأت عليه وكونت صداقات خاصة بعاداته
ليس مأزق حقيقي لأني لا اعرف أن افعل إلا ما أومن به إلا ما أحبه حتى الثمالة


أميل لأن أكون أميرة متوجه هكذا يخبرني برجي الناري الغارق في الزهو بذاته ..
وأميل إلى التشرد والعفوية

أميل لجنون يليق بطفلة .. وبالتزام يليق بمسئولة
أميل للرقص على قطع الشطرنج واضحة الحدود والألوان بين الابيض والأسود
متجنبه تماما المرور على مربعات العالم الرمادي .
حسنا أنا قطعة شطرنج سرية
تعرف وحدها المرور بين المملكتين دون ان تصطدم بقطاع الطرق

12 comments:

dr/dina said...

qaleel men elfa3kasha katheer men el romansya :)) wa7da sa7bty kant bet2oly keda :))

miss u
kol sana we enty tayba we bt3mly elly bet7beh
salam
dina

لماضة said...

الله عليكى وعلى احساسك الجميل
اسلوبك فيه سهوله
او نقدر نقول
السهل الممتنع
سعيده انى ازور مدونتك يا نهى
واسعد انى من اول المعلقين على البوست ده
تحياتى ليكى
وكل سنه وانتى بخير يارب

Anonymous said...

مرعبه يا نهى باحساسك
انتى بتوصلى لحاجات جوايا وبتعبرى عنها احسن ما بفكر فيها :-).
مدمن كتاباتك.
محمد من جده

Zain said...

كوني سرية
كوني مرئية
كوني على مربعات اللانظام
كوني كما تبغين
بالجنون وحدة تتحقق الموهبة من قال أن النظام هو سر الأشياء
لكن عليكي دائما أن تدركي مافي الفوضى من ابتهاج إبداع
جميل للغاية ماقلتيه
تحياتي وكل سنة وانت طيبة ياقمر

علي said...

رائعة!
اتفق معك تماما هذه المرة!و يبقي نساؤل
كيف لك هذه القدرة الدائمة علي الابهار ؟

كراكيب نـهـى مـحمود said...

دينا العزيزة- انا كمان مفتقداكي جدا وكتاب جبران بتاعك عامل مشاكل قد كده وخناقات مع الكتب عندي في المكتبة عايز يمشي مودتي

لماضة - شكرا للزيارة الطيبة والتعلي قالجميل كل التحية لك واوعدك بزيارة قريبه لمدونتك

العزيز محمد- الرعب اها احد اغراض الكتابة طبعا
والابحار داخل الذات في محاولة عبثية لفك طلاسم البشر هاجس يشغل كل من يكتب لذا انت خلتني مغرورة اوي بتعليقك ده
مودتي

دكتور زين- روايتك نورت ميريت مش كده
الف مبروك

عن الفوضى مش بس مبدعة وملهمه دي كمان مصدر سعادي طفولية عبقري ليا
هي عالمي السري الموازي لذلك الذي احمله كل صباح وانا رايحه الجريدة وعامله فيها صحفية


يااااااااااااه علي- بجد والنبي علي علي
ينفع كل ده غياب بقى طفشت من مصر ماشي ماشي
عارف جملة زي اللي انت كاتبها في تعليقك دي ممكن تعمل فيا ايه تجنني اكتر ما انا مجنونه
شكرا لتقديرك بجد مش هنسى لما سالتني عن شمس اغسطس الثرثارة ودموع النيل
تفاصيل تعبيراتي العفوية التي احبها في الكتابة عندما ينتبه لها احد ادين له طوال العمر بعرفان لا يوصف
علي ربنا يوفقك يا رب ويعمل لك كل الخير كل سنة وانت طيب وجميل زي ما انت كده

سهــى زكــى said...

صباح الجمال والدلال والإمارة والإيداع ، عايزا اقولك على حاجة هاتضيقك شوية ـ بصراحة أنا بكره الشطرنج والطاولة والدمينو والكوتشينة ، بصراحة بكره كل الالعاب دى ، عارفة انك هاتزعلى ، استنى بس أنا هاقولك السبب ، انا مش ذكية ، بجد الالعاب دى دليل ارادة وذكاء وتركيز ، وانا معنديش كل دا ، فى حاجة كمان مش هاتزعلك ، حلو اوى الصوت العالى اللى فى القطعة دى ومتناسب تماما مع فكرتها ، تحياتى لتدفق افكارك وابداعك الدائم يا نهنوه

adhm said...

ما بين الرغبة الجامحة فى تكسير وخرق المألوف والمعتاد والهروب منالترتيب المتقن للاشياءوالحنين الى اندهاشات الطفولة الاولى تولد هذة الشرارة التى تنير الطريق لهذة الفراشة بين المربعات البيضاء والسوداء
=====================
حسنا أنا قطعة شطرنج سرية
تعرف وحدها المرور بين المملكتين دون ان تصطدم بقطاع الطرق

احيكى

MKSARAT SAYED SAAD said...

لا تشغلي لنفسك بال فقطعة الشطرنج وان كانت تقف وتتحرك في مكان اتسم بالنظام والدقة فتأكد ان كل هذا نقضة داخل فوضي الدنيا الذي نعيشة لذا تمتعى بالنواقصط والعشوائيات فانها لن تنتهي واتركى الطفلة الموجودة تلهو وسط السيارات والبشر في الطرقات
تحياتي وكل سنة وانتى طيبة

سهر الليالى said...

جميلة يا نهى دايما
وبستمتع دايما وأنا بقرا كلماتك اللى كتير بحس انها بتتكلم عنى وعن اللى جوايا
لا اعلم هل السر فى ذلك البرج النارى الذى ننتمى له أم لأننا نفس الكائنات الصيفيه مثلما تقولين

تحياتى يا نهى وتسلم ايديكى واحساسك
وفى كلمه عاوزة اقولك عليها
وحشتينى
:)
وكل سنه وانتى طيبة

ست المرتفعات said...

وكالعادة
اجدنى بعد كلماتك
وقد انكشف جزء كبير من روحى


:)

e7na said...

لان كل هذه الاشياء لا تليق الا بروح طفله مرحة ترفض القواعد الصارمه والكمال الذى يفسد بهجتها وفرحتها ومتعتها


اعجز عن التعليق على كلماتك

 

كراكيب نهى محمود © 2008. Design By: SkinCorner